زراعة الشعر للنساء

تساقط الشعر أو الصلع الوراثي ليس حكرا على الرجال فقط, تصاب كل امرأة تقريبًا في نهاية المطاف بدرجة معينة من تساقط الشعر الأنثوي. غالبًا ما يكون لتساقط الشعر عند النساء أثر أكبر من تساقط الشعر على الرجال، أما تساقط الشعر لدى النساء فهو أقل قبولًا بالنسبة لهن. كما يمكن أن يؤثر بشدة على الحالة النفسية و الاجتماعية للنساء.
 يمكن أن يبدأ تساقط الشعر لدى النساء في أي وقت بعد بداية سن البلوغ ، ويزداد التساقط مع تقدم العمر ، ويكون أعلى بالنسبة للنساء الذين لديهن تاريخ من تساقط الشعر من طرف النساء من نفس الأسرة.

لقد حدث اليوم ثورة في عالم زراعة الشعر وتطورت إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق باستخدام أحدث التقنيات. حيث أنها متاحة  لكل من الرجال والنساء ، ولكن في حين أن 90٪ من الرجال مرشحون جيدون لعملية زراعة الشعر ، لا يمكن قول الشيء نفسه عن النساء.

لسوء الحظ ، فإن النساء المصابات بتساقط الشعر المنتشر على كافة فروة الراس أقل فرصة للتأهل لإجراء  عملية زراعة الشعر. يتسبب تساقط الشعر المنتشر في اضعاف كثافة الشعر في جميع مناطق فروة الرأس ، بما في ذلك الجوانب و خلف الرأس. سيؤدي ذلك إلى إتلاف المناطق المطلوبة لاستخراج الشعر وبالتالي لا يمكن إجراء العملية.

لدى الرجال نمط مميز لتساقط الشعر. يبدأ بشكل عام من خط الشعر ويتقدم نحو تاج الرأس. يظل الجزء الخلفي وجوانب الراس  غير متضررة ، مما يجعل هذه المناطق خيارة ممتاز لأخذ البصيلات منها. ومع ذلك، في الصلع الأنثوي النموذجي، عادة ما تكون هذه المناطق المانحة غير صالحة.

تعرفي على الحل الامثل للتخلص من تساقط الشعر

الأن قد تتساءلين هل أنا مؤهلة لأجراء عملية زراعة الشعر؟

للإجابة على هذا السؤال يجب علينا معرفة أسباب تساقط الشعر لديك. وفي هذه الحالات ستكون الزراعة مناسبة:

 في حال كنت تعاني من تساقط الشعر في مناطق معينة بسبب داء الثعلبة.

في حال قمت بإجراء عمل جراحي وتسبب في تساقط الشعر في المناطق التي تم العمل عليها.

في حال كنت تعاني من صلع وراثي أدى لضعف في كثافة الشعر او وجود مناطق تعاني من الصلع في اعلى الراس, بشرط ان تكون المنطقة المانحة غير متأثرة وتتمتع بكثافة شعر جيدة.

في حال كنت تعاني من خلو مناطق معينة من الشعر بسبب التعرض لحادثة او حروق .

بعد تحديد سبب تساقط الشعر علينا ان نقوم بتحديد التقنية المناسبة لإجراء الزراعة

يوجد تقنيتين مناسبتين لإجراء زراعة الشعر للنساء وهما:

تقنية اللإقتطاف FUE

تقنية اقلام تشوي DHI

كلا الطريقتين تعتبر فعالة وتقدم أفضل النتائج على الإطلاق ومع ذلك، بالنسبة للإناث، نوصي باستخدام  تقنية اقلام تشوي DHI.
 ليس فقط أنه الجروح سوف تشفى بشكل أسرع ولكن الأهم من ذلك، لن نضطر إلى حلاقة شعرك بالكامل. سيتم حلاقة المنطقة المانحة فقط وبطريقة يسهل إخفاءها بالشعر خلال الفترة الاولى من زراعة الشعر.

تقنية اقلام تشوي DHI

 هي عملية استخراج بصيلات الشعر من المنطقة المانحة ثم زرعها في المناطق المستهدفة باستخدام اداة تشبه القلم يحتوي على إبرة مجوفة. تعتمد هذه التقنية على تقنية الاقتطاف في استخراج بصيلات الشعر من المنطقة المانحة

Estepalace

استشارتك المجانية من هنا

اتصل بنا

WhatsApp           Phone

أسئلة وأجوبة FAQ

يتم إجراء عملية زراعة الشعر في مراكز و عيادات مخصصة وإجراء الزراعة يستغرق ما بين 4-8 ساعات تقريبا و عند بدأ اجراء الزراعة يتم عمل للمريض تخدير موضعي في المناطق المانحة والمستهدفة للزراعة لتخدير هذه المناطق بشكل كامل بشكل يجعل المريض لا يشعر بأي ألم اطلاقا ضمن الزراعة ولا تسبب له إي إزعاج خلال عملية الاقتطاف والزراعة . خصوصا مع اتباع التقنيات الحديثة للتخدير الموضوعي.

قد يشعر المريض ببعض الوخز في المنطقة المانحة مع الاحمرار في الجلد بعد ايام من اجراء الزراعة وهو أمر طبيعي جدا وقد يحتاج الى استخدام مسكنات الآلام حسب إرشادات المختصين.

وبشكل عام يستطيع المريض ممارسة عمله بشكل طبيعي بعد حوالي يومين من اجراء الزراعة مع الانتباه والتقيد بتعليمات الإخصائيين وخصوصا في الاسبوعين الأوائل من اجراء الزراعة.   

عند تحديد مدى نجاح عملية زراعة الشعر يجب الأخذ بالحسبان رضا المريض عن النتائج التي حصل عليها بما يتناسب مع توقعاته و بما يتناسب مع عدد البصيلات التي تم إقتطافها  من المنطقة المانحة وزراعتها في المناطق المستهدفة.

إن استخدام صفائح البلازما ضمن الزراعة يساهم بشكل كبير بزيادة نسبة نجاح العملية و الشعر المزروع سوف يبدأ بالنمو بعد 3-4 اشهر والنتيجة النهائية ستكون بعد حوالي السنة وقد تصل نسبة نمو الشعر المزروع حوالي 95%

نعم. مع وجود التقنيات الحديثة والمتبعة حاليا في مجال عمليات زراعة الشعر فإن نتائج الزراعة قد تغير مظهرك بشكل كامل. مع المهارات الجيدة والخبرة الطويلة للجراح المختص في مجال الزراعة قد تحصل على نتائج طبيعية جدا تحاكي ما كان عليه شعرك سابقا.

خلال عملية زراعة الشعر تكون المنطقة المانحة الأساسية التي يتم اقتطاف البصيلات منها هي منطقة خلف الراس والجوانب. لكن في بعض الحالات التي يكون المريض يعاني من ضعف بكثافة الشعر في المنطقة المانحة والتي تؤدي الي عدم كفاية البصيلات المقتطفة منها يلجئ الجراح المختص لإقتطاف بصيلات اضافية من منطقة اسفل اللحية لما تتمتع به اللحية من شعر قوي وينمو بشكل مستمر. وفي حالات معينة يتم استخدام شعر الصدر بشكل استثنائي.

مع الأسف فإن بصيلات الشعر المقتطفة من شخص اخر لا يمكن أستخدمها ضمن الزراعة لأن جسم المتلقي سوف يقوم برفضها بشكل كامل ويعتبرها اجسام دخيلة وبالتالي سوف تموت هذه البصيلات ولن تنمو.

من الطبيعي ان يتساقط الشعر المزروع بشكل كامل خلال الشهر الاول من الزراعة  ولكن بعد تقريبا 3-4 اشهر سوف تلاحظ نمو شعر جديد بشكل متدرج الى أن تحصل على النتيجة النهائية بعد حوالي سنة من تاريخ الزراعة.
بشكل عام الشعر المزروع  هو شعر طبيعي ويتساقط  وينمو خلال دورة حياة الشعر. لكن في حال ملاحظة تساقط الشعر بمستوى كبير قد يكون ناجم عن نقص فيتامينات معينة في الجسم ويفضل التواصل مع الاخصائيين لتوجيهك بالشكل المناسب

تعرفي على المزيد من المعلومات عن:

زراعة الحواجب

مثل جميع عمليات زرع الشعر الأخرى ، يتم زرع الحاجبين باستخدام تقنية FUE ؛ يقوم الجراح باستخراج أرق الشعيرات من الجانب الخلفي للرأس و زراعتها في المنطقة المستهدفة.

المزيد من التفاصيل

علاجات تقوية الشعر

ربما تكون عملية زراعة الشعر مقلقة قليلاً للإناث ، لاتقلقي لقد جمعنا جميع المعلومات اللازمة لك في هذا الرابط

المزيد من التفاصيل

زراعة اللحية والشارب

كما هو حال زراعة الشعر الكلاسيكية - تتم عملية زراعة اللحية باستخدام تقنية FUE. يتم استخراج الشعر من مؤخرة الرأس ويتم غرسه في المنطقة المستهدفة في اللحية والشارب

المزيد من التفاصيل
Free Consultation




    Head Office

    Mecidiyeköy, Honeycomb Plaza, Atakan Sk. No:7 D:Kat:4 No:16, 34387 Şişli/İstanbul

    Hospital: Bakirkoy

    Google rating
    4.4

    2017 Best Center Winner

    2016 Best Center Winner